أنت هنا

  • مؤشرات التشغيل والبطالة الثلاثي الرابع 2020

    المحاور

    إثر الإرتفاع الذي شهده خلال الثلاثي الثالث، يعود عدد المشتغلين الى التراجع بـ 78.3 ألف مشتغل خلال الثلاثي الرابع لسنة 2020

    يقدر عدد السكان المشتغلين في الثلاثي الرابع لسنة 2020 بـ 3433.4 ألف مشتغل، مقابل معدل 3511.6 ألفا خلال الثلاثي الثالث من سنة 2020، مسجلا بذلك إنخفاضا بحوالي 78.3 ألف مشتغل. ويتوزع المشتغلون إلى 2524.9 ألف مشتغل من الذكور و908.4 ألفا من الإناث.

    توزع المشتغلين حسب قطاع النشاط الإقتصادي

    يتوزع المشتغلون حسب قطاع النشاط الاقتصادي إلى%52.8 في قطاع الخدمات و%17.9 في  قطاع الصناعات المعملية و%16.0 في قطاع  الصناعات غير المعملية و%13.3 في قطاع الفلاحة والصيد البحري.

    ارتفاع نسبة البطالة الى حدود 17.4% خلال الثلاثي الرابع من سنة 2020

    أفرزت نتائج المسح الوطني حول السكان والتشغيل للثلاثي الرابع من سنة 2020، 725.1 ألف عاطلا عن العمل من مجموع السكان النشيطين مقابل معدل 676.6 ألف عاطل عن العمل تم تسجيله خلال الثلاثي الثالث لسنة 2020 . وبالتالي ،ارتفعت نسبة البطالة لتبلغ 17.4% خلال الثلاثي الرابع من سنة 2020، مقابل 16.2% في الثلاثي الثالث.

    تطورت نسبة البطالة حسب الجنس في نفس الاتجاه،  فقد إرتفعت بـ 0.9 نقطة لدى الذكور لتبلغ 14.4% وبـ 2.1 نقطة لدى الإناث لتبلغ 24.9% خلال الثلاثي الرابع لسنة 2020.

    تراجع نسبة النشاط الى حدود 47.3% خلال الثلاثي الرابع لسنة 2020

    بلغ عدد السكان النشيطين في تونس، من خلال المسح الوطني حول التشغيل الخاص بالثلاثي الرابع لسنة 2020، 4158.5 ألفا، مقابل معدل 4188.2 ألفا خلال الثلاثي الثالث من سنة 2020، أي بانخفاض قدّر بـــ 29.7 ألف. وبالتالي تنخفض نسبة النشاط الى حدود 47.3% خلال الثلاثي الرابع لسنة 2020 بعد أن كانت في حدود 47.7% خلال الثلاثي الثالث من نفس السنة.

    ويتوزع السكان النشيطين إلى 2949.5 ألفا من الذكور و1209.1 ألفا من الاناث، وتكون نسبة النشاط على التوالي 68.8% و26.8%.