أنت هنا

ورشة عمل إقليمية حول إحصائيات الإعاقة في تونس

  • نظرة عامة
  • الوثائق
  • الصور

 

ينظم المعهد الوطني للإحصاء بالتعاون مع وزارة الشؤون الاجتماعية وبدعم من منظمة اليونيسيف ورشة عمل إقليمية حول إحصائيات الإعاقة وذلك يومي الاثنين والثلاثاء 15 و 16 فيفري 2016 بنزل دار إسماعيل بمدينة طبرقة.

وتجمع هذه الورشة قرابة ثلاثين ممثلا عن مؤسسات وعن منظمات من المجتمع المدني المعنيين بكل المسائل المتعلقة بالإعاقة في تونس. وسيتيح هذا اليوم والنصف من الأعمال الفرصة لهؤلاء الممثلين للاطلاع على المعارف الخاصة بهذا المجال ولمناقشة مفهوم الإعاقة والتباحث حول أهمية تجميع البيانات الخاصة بوضعية الأشخاص المعوّقين في تونس وحول دور المنظمات المعنية بهذا الشأن.

وستمثل الورشة كذلك مناسبة لجمع التوصيات من الفاعلين في هذا المجال حول الكيفية التي من شأنها تحسين عملية تجميع المعطيات المتعلقة بالإعاقة في تونس.

وتعدّ هذه المبادرة واحدة من مجموع ورشات عمل ينظمها المعهد الوطني للإحصاء بهدف نشر الوعي وتحسيس الفاعلين التونسيين بأهمية إنشاء معطيات ذات جودة عالية عن وضعية الأشخاص المعوقين قصد تقويم السياسات العامة. وسيتم تنظيم ورشة عمل إقليمية ثانية بمدينة توزر يومي 22 و 23 فيفري 2016، تضم قرابة ثلاثين ممثلا من وسط تونس وجنوبها، كما سيتم تنظيم يوم وطني للتفكير وذلك بمدينة الحمامات يومي 09 و 10 مارس 2016 . وسيتيح هذا الملتقى الأخير الفرصة لطرح التوصيات المنبثقة عن ورشات العمل الإقليمية ولحث الفاعلين الجدد على دعم المبادرات لتحسين جمع البيانات المتعلقة بالإعاقة.

والجدير بالذكر أن المعطيات والإحصائيات التي تمكّن من معرفة وضعية الأشخاص المعوقين في تونس ومدى مشاركتهم في المجتمع لازالت تشكو ضعفا واضحا. كما أن المؤسسات المكلفة بإنجاز المسوحات الإحصائية وكذلك الوزارات ومنظمات المجتمع المدني، إلى جانب الأشخاص المعوقين أنفسهم يتّفق جميعهم على ضرورة كسب هذا الرهان في تونس. وهذا ما يعدّ الخطوة الأولى لضمان قيام السياسات العامة بتلبية حاجيات كل المواطنين والمواطنات، بما في ذلك الذين أو اللواتي يشكون إعاقة ولإرساء المبدأ القائم على أن جميع الناس يتمتعون بكل حقوقهم دون تمييز.

وتجدر الإشارة إلى أن أولى الورشات الوطنية حول قياس الإعاقة قد نظمتها اليونسيف وفريق واشنطن حول إحصائيات الإعاقة وذلك في أوائل سنة 2015 بمدينة الحمامات. وقد تم إثر ذلك تكوين فريق عمل حول إحصائيات الإعاقة صلب المجلس الوطني للإحصاء. وقد تكفّل هذا الفريق بإنجاز مسح وتحاليل أولية حول مصادر البيانات المتوفرة بتونس والتي تمكّن من تحديد وضعية الأشخاص المعوقين مع التركيز بصفة خاصة على الأطفال والمراهقين وعلى الشباب.