أنت هنا

زيارة ميدانية للمعهد الوطني للإحصاء حول السجل الإحصائي للمؤسسات والمسوح الإقتصادية

  • نظرة عامة
  • الوثائق
  • الصور

في إطار برنامج مادستات 4 MEDSTAT  وبتنظيم مشترك بين المعهد الوطني للإحصاء و اكسبرتيز فرنسا Expertise France، شارك ممثلون عن فلسطين، الجزائر، المغرب، ليبيا، مصر والأردن، أيام 10 و12 أكتوبر 2017، في زيارة عمل إلى تونس قصد الإطلاع على تجربة المعهد الوطني للإحصاء في مجال إحصائيات المؤسسات بصفة عامة والسجل الإحصائي للمؤسسات والمسوح الإقتصادية بصفة خاصة.

حيث تعتبر التجربة التونسية في هذا المجال رائدة ومرجعية، فهي نتيجة شراكة بين المعهد الوطني للإحصاء والإدارة العامة للأداءات والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي ينظمها إطار قانوني يسمح "بالنفاذ الى جميع البيانات الإدارية الفردية" ويلزم المعهد الوطني للإحصاء على احترام "السر الإحصائي" وعلى استعمال المعطيات الفردية لغايات إحصائية بحتة.

وقد ساعد كل من تنوّع المصادر وتطوير المنهجيات الإحصائية و المقاربة وتقدير المتغيرات الهامة في التصرف في السجل الإحصائي للمؤسسات. كما ساهمت عملية المراقبة في تحسين جودة البيانات وبالتالي الوصول إلى إصدار نشرية سنوية حول خصوصيات القطاع الخاص في تونس.

وقد ساهم ثلّة من إطارات المديرية المركزية لإحصائيات المؤسسات في إثراء ورشة العمل من خلال تقديم عروض حول التعريف ب:

·        السجل الإحصائي للمؤسسات بتونس،

·        المصادر الإدارية، مقاربة البيانات وترميز المتغيرات،

·        السجل الإحصائي للمؤسسات بتونس من حيث التصرّف والجودة والنشر،

·        المسوح الإقتصادية (المسح الوطني حول الأنشطة الإقتصادية، المسح حول استعمال تكنولوجيا المعلومات والإتصال لدى المؤسسات، المسح حول التشغيل والأجور، المسح الخماسي حول المؤسسات الصغرى)،

·        المسوح الإقتصادية من خلال مراقبة العمل الميداني والأجوبة، التواصل مع المؤسسات، سجل القوائم المالية،

·        التصانيف الإحصائية واستعمالات أخرى لسجل المؤسسات.

وقد تطرّق المشاركون خلال هذه الورشة إلى الصعوبات التي تقف أمام إنشاء سجل إحصائي للمؤسسات في بلدانهم والتي لها علاقة بالجانب القانوني أو انعدام معرف موحد للمؤسسة أو عدم تعميم استعمال والتصانيف والتعاريف الإحصائية